كيفية تحديد مكانة العلامة التجارية: نهج قائم على القيمة

كيفية تحديد مكانة العلامة التجارية: نهج قائم على القيمة

يمكن أن يؤدِّي إنشاء صورة متسقة للعلامة التجاريّة إلى زيادة إيرادات شركتك بنسبة تصل إلى (23%).

يمكن لشركتك جذب المزيد من العملاء وكسب المزيد من الأموال وتحسين جميع جهودها التسويقية، فقط من خلال تحديد اِستراتيجية واضحة ومتسقة لتحديد مكانة العلامة التجارية.

بالطبع، لا يمكنك تطوير اِستراتيجية تحديد مكانة العلامة التجارية إلَّا بعد أن تقوم بتقسيم السوق وتحديد أهدافك. بعد القيام بذلك، يمكنك أخيراً الوصول إلى الأجزاء الأكثر تأثيراً وقوة في إستراتيجيتك التسويقية الشاملة – تحديد مكانة علامتك التجارية.

 

كيفية تحديد مكانة العلامة التجارية نهج قائم على القيمة

 

ماذا تعني مكانة العلامة التجارية (Brand Positioning)؟

باِختصار، يعني تحديد مكانة العلامة التجارية تحديد الطريقة التي تريد أن يفكّر بها عملاؤك فيك.

عندما تبيع منتجات وتنتج محتوى، فمن المحتمل أن يكون هناك شعور وتقارب معينين تريد اِستحضارهما.إذن أنت تتطلع إلى وضع علامتك التجارية بطريقة معينة في أذهان عملائك.

يمكن أن يساعدك تحديد مكانة علامتك التجاريّة بشكل صحيح في تمييز نشاطك التجاري عن أي منافس آخر هناك، حتى لو كنت تبيع منتجات مشابهة لمنتجاتهم بشكل كبير أو قليل.

لبناء إستراتيجية تحديد المكانة الصحيحة، يجب عليك: 

  • تحديد الاِحتياجات الرئيسيّة لشرائح العملاء المستهدفة.
  • تحديد اِستراتيجية تحديد المكانة بناءً على تلك الاِحتياجات، أو ما يسميه المسوقون اِكتشاف “سبب الاِعتقاد” لدى جمهورك المستهدف.
  • تسليط الضوء على نقاط التمايز لعلامتك التجارية (سمات الميزة التنافسية).

ما سنركِّز عليه في مقالنا هذا هو النهج القائم على القيمة لتحديد مكانة العلامة التجارية.

لماذا يعتبر تحديد مكانة العلامة التجارية على أساس القيمة أمراً مهمّاً؟

الشيء الرئيسي الذي يجب فهمه هو أنَّ تحديد المكانة لا علاقة له بخصائص المنتج والسمات المنطقية؛ يتعلّق الأمر كلّه بالتصوُّرات وأنت تتحكَّم في السرد القائل بأنَّ المستهلكين مرتبطون بنشاطك التجاري.

من خلال إطار عمل واضح لمكانة العلامة التجارية، يمكن لشركتك أن تخبر المستهلكين عن سبب اِختلافك عن الآخرين.

من خلال تمييز نفسك عن الآخرين، يمكنك تقوية علاقتك مع عملائك الحاليين. قد يكون من المطمئن أيضاً أنَّ العملاء سيكونون أكثر ميلاً لاِختيار منتجك بدلاً من المنتجات المنافسة.

شرح إطار عمل VBBP

يشير (VBBP)، أو تصوُّر العلامة التجارية المرئي، إلى كيفيّة تعرُّف المستهلكين على العلامة التجاريّة بصريّاً.

تصوُّر العلامة التجارية هو التمثيل الذي يمتلكه المستهلك حول عمل معيّن. يشكِّل المستهلكون تصوّرات العلامة التجارية بناءً على عدد من المعايير:

  • المراجعات عبر الإنترنت.
  • قصص إخبارية.
  • توصيات الأصدقاء.
  • التجارب الشخصية.
  • استهلاك التسويق الخارجي (الإعلانات، وسائل التواصل الاِجتماعي، إلخ).

بغضّ النظر عمَّا تدّعي شركتك ما هي عليه، قد يشكِّل المستهلكون رأياً مختلفاً حول ماهيّة شركتك في الواقع. يرتبط إدراك العلامة التجارية بمكانة العلامة التجارية لأنَّ كليهما شكل من أشكال إيصال رسالة العلامة التجارية إلى عملائها.

كلَّما عملت على إنشاء شخصيّة معيّنة للعلامة التجاريّة، زاد عدد المستهلكين الذين يمكنهم ربط شركتك بهذه الشخصية.

 

شرح إطار عمل VBBP

لماذا يعد إدراك العلامة التجارية مهما؟

مثله مثل مكانة العلامة التجارية القويّة، يمكن أن يساعد الإدراك القويّ للعلامة التجاريّة شركتك على أن تكون أكثر نجاحاً. إنّه أكثر من مجرد العثور على الكلمات المفتاحيّة الصحيحة أو تلبية هدف المستخدم.

إذا ربطت علامتك التجارية بالسمات الإيجابيّة التي يقدِّرها السوق المستهدف، فمن المُرجَّح أن يشتري عملاؤك المستهدفون منك. بالتالي، تحقِّق المزيد من المبيعات والأرباح.

عند المقارنة بينك وبين شركة منافسة، يقوم عملاؤك بتدوين ملاحظات ذهنيّة حول ما يعرفونه عن كلّ شركة. سواء كان ذلك بوعي أو بغير وعي، يقرِّر هذا الفرد الشركة التي يشتري منها بناءً على هذه الملاحظات الذهنية.

كيفية إنشاء استراتيجية تحديد مكانة العلامة التجارية استنادا إلى القيمة

تحديد شرائح المستهلكين واحتياجاتهم

لتأخذ مكانتك في السوق، عليك أن تفهم من تستهدف؟ من هم العملاء المثاليون لعملك؟ ولماذا؟

لتحديد شخصيّة العميل النمطي الخاصّ بك:

  • عليك التفكير في القيم التي يهتمّ بها هؤلاء الأشخاص.
  • ما هي المتطلبات التي يبحثون عنها في الشركة؟
  • كيف يمكنك أن تبيّن لهم أنَّ لديك حلول لهذه المتطلبات؟

من خلال المواءمة بين ما تقدّمه والمعتقدات والقيم الأساسية للسوق المستهدف، يمكن لشركتك أن تنمو وتحقِّق ما تهدف إليه.

على سبيل المثال، ترسل (Nike) رسالة واضحة جدّاً في جميع أشكال الاتصال – باختيار (Nike)، فأنت تدعم قوة وإمكانيات جميع الأشخاص.

تحديد جوهر علامتك التجارية.

لتحديد جوهر علامتك التجارية، عليك الإجابة عن الأسئلة التالية:

  • ما هو أوّل شيء سيفكّر فيه الناس عندما يتعلق الأمر بعلامتك التجارية؟
  • فكِّر في الطريقة التي تريد أن يرى الناس بها شركتك.
  • كيف وفي أي ظروف سيضطر الناس إلى اللجوء إلى علامتك التجارية؟
  • كيف ستفيد علامتك التجارية (حياة / أعمال) الشريحة المستهدفة؟ ما الذي سيتغيّر بالضبط؟

عند تحديد الإجابات، ستتمكَّن من تحديد سبب اِختيار الناس لعلامتك التجارية ومنتجك بناءً على نظام القيم الخاصّ بهم.

يُعرف كل هذا باِسم جوهر علامتك التجارية (Brand Essence). إنّها الأفكار والمشاعر والعواطف العامّة التي تخطر في بال الناس ويشعرون بها عندما يفكِّرون في شركتك.

تسليط الضوء على المزايا الوظيفية والعاطفية لعلامتك التجارية

عليك التأكُّد من أنَّك تفهم الفوائد الوظيفيّة والعاطفيّة لعلامتك التجارية. بشكل أكثر تحديداً، تحتاج إلى التفكير في الفوائد والمزايا الوظيفية والعاطفية التي سيحصل عليها عملاؤك من علامتك التجارية.

بشكل عام، عليك التفكير في:

  • كيفيّة استخدام العميل المنتج / الخدمة؟
  • ما يجب أن يتوقَّعه العميل أثناء اِستخدام المنتج / الخدمة.
  • ما يجب أن يشعر به العميل بعد اِستخدام المنتج / الخدمة.
  • ما يجب أن يتوقَّعه العميل بعد استخدام المنتج / الخدمة.

المفتاح هو التركيز دائماً على العملاء ورؤيتهم لعلامتك التجاريّة؛ كلَّما فكَّرت أكثر في شعور العميل وما يحصل عليه العميل من شركتك، كلَّما كانت مكانة علامتك التجاريّة أكثر تناسقاً.

 

تسليط الضوء على المزايا الوظيفية والعاطفية لعلامتك التجارية

تحديد أسباب منطقية لتصديق ما تقول

الخطوة التالية هي تحديد سبب ثقة المستهلكين بقيم العلامة التجارية التي تحاول إيصالها.

بشكل أساسي، هناك ثلاث طرق رئيسية لتحفيز الشريحة المستهدفة على الإيمان برسائل الاِتصال الخاصّة بك:

  • اختر نقاط التمايز الرئيسية، الوظيفية والعاطفية، التي تجعلك متميّزاً عن المنافسين.
  • فكِّر في سبب إيمان جمهورك بتفردِّك، وكيف أنَّ نقاط التمايز هذه مشجعة ومستدامة وطويلة الأمد.
  • حدِّد التكتيكات الرئيسية التي تنقل مفهوم علامتك التجارية بشكل أفضل.

في مثال (Dove)، نحن مضطرون إلى الإيمان برسائل الدعم وقبول الذات لأنَّهم لا يستخدمون أبداً الصور الفاخرة أو الفاتنة. تستخدم (Nike) كلاً من المشاهير والأشخاص “الواقعيين” وقصصهم لدعم فكرتهم القائلة بأنَّه يمكن لجميع الأشخاص “القيام بذلك فقط” بغض النظر عن السياق.

 

تحديد أسباب منطقية لتصديق ما تقول

 

5 أسباب تجعل التسويق الآلي يزيد من نسبة التفاعل مع العملاء

5 أسباب تجعل التسويق الآلي يزيد من نسبة التفاعل مع العملاء

في دراسة حديثة، طلبنا من المسوقين من جميع أنحاء العالم تحديد الجوانب التكنولوجية التي يحتاجها المسوقون لأجل التفاعل الجيد مع العملاء. وبأغلبية ساحقة، كان الجواب أن التسويق الآلي يزيد من نسبة التفاعل مع العملاء.

المسوقين في بحثٍ دائم عن طرق لأتمتة وتحسين وتسهيل الأمور على أنفسنا، حتى نكون قادرين على تشغيل مزيد من البرامج، وإنتاج مزيد من المحتوى، وتحقيق عائدات أعلى على الاستثمار، والقائمة تطول.

أضف إلى ذلك، أن حوالي نصف المستهلكين يقولون أن العلامات التجارية عليها الإجتهاد أكثر للتفاعل معهم.

يتوقع العملاء الآن تجربة شخصية وتفاعلية أكثر، ولكن معظم المسوقين يجدون صعوبة في تحقيق ذلك.

وفي بعض الأحيان لا يمكنهم ذلك على الإطلاق.

ذلك لأن التفاعل مع جمهورهم يحتاج منهم إلى فهم عميق للأشياء التي يفعلونها، والتواصل معهم على المستوى الشخصي.

في عالم مليء بالبيانات، جمع البيانات لم يعد الجزء الصعب، ولكن الصعب هو استخدام البيانات لإنشاء تلك التجارب التفاعلية.

في هذه التدوينة، سوف نغطي خمس نقاط للتسويق الآلي بإمكانها جلب التفاعل.

التسويق الآلي يزيد من نسبة التفاعل مع العملاء .. كيف؟

1. تزويد جمهورك برسائل شخصية في الوقت المناسب

التسويق الآلي يزيد من نسبة التفاعل مع العملاء بالبريد الإلكتروني، وذلك بإرسال رسائل إلكترونية بسيطة أو مجموعات من الرسائل أكثر تعقيداً من عدة نواحي حول المستخدمين.

على سبيل المثال بناء سلسلة من رسائل البريد الإلكتروني التي يتم إرسالها إلى العملاء تلقائياً، استناداً إلى بعض العوامل المحددة مسبقاً، مثل السلوكيات، والبيانات الديموغرافية، و غيرها.

يمكن استخدام الإرسال الآلي للبريد للقيام بمهام بسيطة، مثل:

  • إرسال خصم أو عروض ترويجية للعملاء في أعياد ميلادهم أو ذكرى خاصة.
  • إرسال استمارة للعملاء لجمع ملاحظاتهم بعد قيامهم بالشراء أو التفاعل معك.
  • إرسال بريد إلكتروني للعملاء في حال تخلوا عن عربة التسوق الخاصة بهم من دون الشراء.

واحد من أهم فوائد التسويق الآلي هو قدرته على مساعدة المسوقين على مواكبة العملاء المحتملين، من خلال تقديم المحتوى المناسب للعميل المحتمل في المرحلة المناسبة من رحلته وحتى التحويل النهائي، سواء كان ذلك تحميلاً لتطبيق أو بيع.

على سبيل المثال؛ يمكن تقديم المحتوى لمجموعات مجزأة من العملاء. تجزيء المجموعات يمكن أن يُبنى على عدة متغيرات، مثل شخصية المشتري، تاريخ التفاعلات مع العلامة التجارية، أو الموقع، وغيرها من المتغيرات.

الإلتزام الوحيد المطلوب من المسوقين هو إعداد حملات البريد الالكتروني، والتسلسلات، والمحفزات … وبطبيعة الحال، بعض أعمال الصيانة الروتينية لتحديث المواد والمحتوى.

2. التسويق عبر الهاتف الذكي: إنشاء تجربة منسجمة عبر كل الأجهزة

المشترون يأتون من قنوات مختلفة، لذلك عليك أن تكون جاهزاً لها جميعاً (خاصة المستخدمون عبر الهاتف).

إضافة الهاتف ضمن خيارات التصفح والشراء يمكن أن يكون سهلاً، ولكن ضمان أن تكون لديك تجربة متسقة وموحدة عبر جميع القنوات هو أمر ضروري.

التسويق الآلي يزيد من نسبة التفاعل مع العملاء عبر الهاتف الذكي من خلال:

  • التفاعل مع العملاء على تطبيقات الهاتف بواسطة الإخطارات ورسائل التطبيق، أو خدمة العملاء والمبيعات بالدردشة الآلية (chatbots).
  • تسليم الرسالة الصحيحة في الوقت المناسب عن طريق إرسال الإشعارات للعملاء الذين حمّلوا التطبيق عندما يكونوا بالقرب من موقع الشراء.
  • توحيد مقاييس التفاعل على الهاتف في نفس المنصّة مع سطح المكتب لأجل تقارير موحدة.
  • خلق تجربة سلسة بغض النظر عن الجهاز المستخدم.

أتمتة التسويق الهاتفي وتطويره لنظام آلي أكثر ذكاء ومرونه يحسّن تفاعل العملاء من خلال مساعدة علامتك التجارية على التواصل مع كل مستخدم على حدى.

إن محادثة على سطح المكتب يمكن التقاطها على الهاتف، والتفاعل على الهاتف يؤثر على تخصيص البريد الإلكتروني وغير ذلك.

3. التكامل والدمج مع وسائل التواصل الاجتماعي

ينبغي أن تكون وسائل التواصل الاجتماعي مدمجة ومتكاملة مع كل حملاتك وقنواتك التسويقية الأخرى.

وباستخدام التسويق الآلي يمكنك تبسيط التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي من خلال دمجه مع موقعك، مدونتك أو تطبيقات الجوال، أو التحليلات وغير ذلك.

بمساعدة التسويق الاجتماعي الآلي، يمكن للمسوقين:

  • إنشاء أنواع التدوينات التي يستمتع العملاء بالتفاعل معها، مثل القُرعة والمسابقات.
  • إنشاء صفحات شخصية جذابة على القنوات الاجتماعية.
  • إضافة أزرار المشاركة لكافة محتويات موقعك للسماح للجمهور بمشاركة محتوى علامتك التجارية مع أصدقائهم دون عناء.

منصات التسويق الآلي أيضاً تجمّع البيانات الأساسية عن الناس الذين يتفاعلون مع علامتك التجارية على الشبكات الاجتماعية مثل:

  •  المعلومات الديموغرافية
  • والسلوكيات مثل المحتوى الذي تم تحميله
  • كم مرة تم النقر على المحتوى في الشبكات الاجتماعية
  • نوع المحتوى الذي يهتم به متابعوك.

هذه المقاييس يمكن استخدامها لتحسين حملاتك متعددة القنوات ومشاركة مزيد من المحتوى لزيادة التفاعل.

4. قياس النتائج و تحسين التفاعل عن طريق التحليلات والتقارير

بناء استراتيجية تفاعل لجمهورك هو خطوة مهمة، ولكن إن لم تعمل على قياس فعاليتها، فستبقى فرضيات أكثر منها استراتيجية.

أفضل خطط التفاعل ينبغي أن تنبني على استراتيجيات واضحة.

لا بد من اختبار هذه الخطط وقياسها والتحقق من نجاحها قبل اعتمادها، وهذا لا يمكن أن يكون إلا إذا كنت تتبع مقاييس التفاعل الصحيحة، وتقييم فعالية كل حملاتك، وتركز استراتيجيتك حصراً على تلك التي أثبتت فعاليتها.

بدراسة الأشياء المفيدة وغير المفيدة، يمكنك اتخاذ قراراتك لزيادة تفاعل العملاء والتركيز على القنوات والمحتوى والتحديثات والعروض الترويجية والرسائل التي تخلق أعلى قدر من التفاعل، وبالتالي أعلى عائد على الاستثمار.

5. تعقب هويات زوار الموقع: قم بالتخصيص منذ المراحل الأولى من رحلة الشراء

في الوضع المثالي، كل زبون سيتفاعل مع علامتك التجارية منذ المرة الأولى، حيث سيمكنك استخدام محتوى علامتك التجارية وصفحات المبيعات لمواكبة العميل خلال كامل رحلة الشراء، وتحويله في نفس اليوم وخلال الزيارة الأولى.

ولكن عالمنا ليس مثالياً، وليس هكذا يتصرف العملاء.

بدلاً من ذلك، العملاء والزبائن المحتملون قد يرون تدوينة اجتماعية شاركها صديق معهم ثم يتبعونها لقراءة تدوينة على موقعك.

وبعد بضعة أشهر، قد يرون صفحات المبيعات ودراسات حالة، ويمكن أن يستمر هذا لعدة أشهر قبل أن يقرروا التسجيل في صندوقك البريدي أو يحمّلون محتواك.

مع خاصية متابعة هوية الزائرين المتوفرة في منصات التسويق الآلي، والتي تسمى غالباً تخصيص الشبكة (Web Personalization)، يمكنك معرفة المزيد عن هؤلاء الزوار المجهولين قبل أن يزودوك بمعلوماتهم الخاصة، مما يتيح لك بناء تجارب أكثر تخصيصاً.

هوية زوار الموقع (Website Visitor ID) تسمح للمسوقين بجمع معلومات قيمة -مثل الموقع الجغرافي، وحجم الشركة، والصناعة – وهو ما يجعل الزوار المجهولين أقل غموضاً (حتى لو لم تملك أسماءهم أو بريدهم الإلكتروني، أو رقم هاتفهم).

وهذا ما يسمح للمسوّقين بإنشاء حملات إعلانية موجهة، ومعرفة كيف يتفاعل العملاء المحتملون منذ بداية رحلتهم وحتى الشراء.

توفر أيضاً معلومات مفيدة عن آلية بناء خريطة طريق لرحلة العميل والتي يمكن استخدامها للتفاعل مع العملاء المستقبليّين والزوار المجهولين من خلال تزويدهم بالمعلومات المناسبة، وفي الوقت المناسب، استناداً إلى البيانات التي أثبتت جدواها.

 

هذه كانت أهم 5 أسباب تجعل التسويق الآلي يزيد من نسبة التفاعل مع العملاء وترفع فرصك بالتقدم على منافسيك.

ما هي الميزات الأخرى لمنصات التسويق الآلي التي يمكن أن تكون مفيدة لزيادة التفاعل في رأيك؟ لنواصل النقاش في التعليقات لكي نسمع أفكارك.

7 طرق للبحث عن الكلمات المفتاحية 2022

7 طرق للبحث عن الكلمات المفتاحية 2022

النظر من منظور إستراتيجي وحاسم يمكن أن يساعدك في تحديد منافسيك لاِكتشاف كلمات مفتاحية فريدة وقيّمة لتحسين مُحرِّكات البحث.

يُعدّ إنشاء مجموعة كلمات مفتاحيّة أكثر بكثير من مُجرَّد معرفة علامتك التجاريَّة ومنتجاتك. وهذا يعني؛

  • بذل الجهد لفهم النظام البيئي الرقميّ الخاص بك بشكل أفضل.
  • ما هي المساحة التي تملؤها.
  • الأشخاص الآخرون الموجودون في تلك المساحة.
  • ومن هو فوقك وأدنى منك في (SERPs).

تحتاج أيضاً إلى التفكير في نيّة كل من المنافس والباحث، وما يمكنك القيام به لجذب الباحثين المؤهَّلين، وكذلك أولئك الذين لديهم اِهتمام عامّ بمجال تخصُّصك.

في هذه المقالة؛ نُقدِّم سبع نصائح أساسيّة للتفكير الاِستراتيجي، لتحديد منافسيك من أجل بحث أفضل عن الكلمات المفتاحيّة.

 

 

تحديد-المنافسين

فهم الصلة وتحديد المنافسة

تتشابه النظم البيئية الافتراضية والطبيعية في نواحٍ كثيرة. على سبيل المثال؛ هناك العديد من الكائنات الحيّة في العالم الطبيعي تسعى للحصول على نفس مصدر الغذاء. لا يُهمّ إذا كانوا من نفس الأجناس والأنواع، هم بالنهاية منافسين.

يمكن تطبيق نفس قوانين الطبيعة على العالم الافتراضي. أولئك الذين يتنافسون للحصول على نفس مستوى الرؤية مثل منافسيك، ومن الأهميّة بمكان بالنسبة لبحث الكلمات المفتاحيّة أن تأخذ في الاعتبار ملاءمة المساحة.

يشمل المنافسون ذوو الصلة ما يلي:

  • المنافسون المباشرون: أولئك الذين يبيعون نفس المنتجات والخدمات لنفس الجمهور المستهدف مثلك.
  • المنافسون غير المباشرون: أولئك الذين قد يبيعون نفس المنتج ولكن لجمهور أو سوق مختلف. أو أولئك الذين يبيعون منتجاً أو خدمة مختلفة، لكن أهميّة منتجهم قريبة جدّاً، فأنت تتنافس على جمهور مشابه.
  • المنافسون الدلالّيون: قد لا يبيع هؤلاء المنافسون حتى منتجاً، بل قد يقدِّمون فقط معلومات مشوِّقة ومثيرة للجدل، أو جديرة بالنشر أو معلومات أساسية لكسب الرؤية من نفس الجمهور الذي تستهدفه.

الميل إلى المنافسين غير المباشرين

بينما يمكن لمعظم الشركات والمسوقيّن الإشارة إلى منافسيهم الواضحين والمباشرين، فإنَّ تعلُّم كيفيّة تحديد منافسيك غير المباشرين والدلالات قد يتطلب مزيداً من البراعة والتفكير الإبداعي وفهم الملاءمة.

إذا قدّمت برنامجاً لتحرير الصور مُخصصّاً لمنصة سطح المكتب، فسيكون أحد المنافسين غير المباشرين الواضحين تطبيقاً يقوم بأمر مشابه، خاصّةً لمنصة الهاتف المحمول.

قد لا يبتعد منافسوك غير المباشرين دائماً عن منتجك أو غرضك بخطوة واحدة، لكنّهم يشملون أولئك الذين يحاولون الوصول إلى نفس الرؤية في أعين جمهورك المستهدف.

أيضاً قد يكون المنافس غير المباشر الآخر هو شركة كاميرات تبيع المنتج الذي يحتاجه كل مصوِّر قبل أن يحتاجوا إلى برنامجك.

في محاولة لجذب انتباه المصور، قد يستخدم كلاكما تقنيات مماثلة واستهداف كلمات مفتاحيّة متشابهة أساسيّة وذات صلة والتي تبني موثوقية للمعرفة والصناعة ومكانة التصوير الفوتوغرافي.

الميل إلى المنافسين غير المباشرين

التعلُّم من المنافسين الدلاليين

إذا كنت تريد معرفة اِتّجاهات الصناعة الآخذة في الارتفاع في مجال تخصُّصك، فمن الأهميَّة بمكان أن تراقب منشورات الصناعة الشهيرة والمنافسين الدَّلاليين.

الانتقال إلى حيث يذهب جمهورك للبقاء على اِطلاع بأحدث الاتجاهات، سيساعدك على اكتساب قيمة كبيرة.

يمكن أن يمنحك هؤلاء المنافسون الدلاليون:

  • نظرة ثاقبة حول ارتفاع اِتّجاهات الكلمات المفتاحيّة واِنخفاضها.
  • وكيف يمكن أن تتغيّر استفسارات وتساؤلات الباحثين بمرور الوقت.
  • يمكن أن يمنحك المنافسون الدلاليون أيضاً نظرة ثاقبة حول تقدُّم المنافسين الأقلّ شهرة.

إذا رأيت منشوراً يُناقش منتجاً أو خدمة جديدة في منافسة مباشرة مع منتجك، فهذا منافس جديد عليك تحليله. اِبق مُتيّقظاً للحصول على هذه الأفكار المجانيّة عن المنافسين.

عمليات البحث والتحليل اليدويّة لِمن يتصدر النتائج

عند التفكير في المنافسين، اِبحث عن أولئك الموجودين في القمّة باِستخدام البحث اليدويّ.

يتمّ إجراء ذلك بسهولة باِستخدام جوجل للبحث عن مصطلح أساسي والتحقُّق من المقتطف و(SERP) مع تحليل دقيق لمن سيظهر. ثمّ اِطَّلع بشكل أعمق على كيفيّة تنظيمهم للمحتوى وتقديمه بهدف ونيّة.

أيّ “عمل” قابل للدفع مقابل ظهوره في نفس المكان الذي أنت فيه هو بالتأكيد منافس. ألق نظرة على المحتوى الذي يقومون بإنشائه والكلمات المفتاحيّة التي لا يستهدفونها فقط ولكن يدفعون مقابلها.

يمكن أن يمنحك النظر إلى من يُصنَّف في مساحتك العامة نظرة ثاقبة حول كيفيّة تعامل هؤلاء المنافسين – المباشرين وغير المباشرين والدلاليين- مع المحتوى وخدمة الباحث.

تقليد منافس ذو تصنيف، ولكن مع محتوى خاصّ بك

يُمكنك إلقاء نظرة على كيفيّة قيام الفائزين في المقتطف و(SERP) بتكوين هذا المحتوى، واِستخدام المعلومات الرئيسيّة والموضوعات التي تراها ممثلة في مقالات التصنيف. ومع ذلك، هذا لا يعني أن تقوم بالنسخ واللصق – لا ينبغي أبداً أن يكون المحتوى كذلك.
لكن يمكنك العثور على فرص الكلمات المفتاحيّة وتقليد محتوى منافسيك من خلال التأكُّد من تقديم معلومات مماثلة بنفس القصد، أو التنقيب عن محتواها للحصول على المزيد من فرص الاستعلام الطويلة.
يجب أن يشتمل المحتوى الخاصّ بك على طريقة أكثر شمولاً وذات صلة تعمل على استكشاف الموضوع بالكامل من خلال عدسة فريدة، لتوفير محتوى مشابه، يكون أصلي يستحقّ الإجابة على استعلام للباحث.

كُن اِجتماعيّاً

كن اجتماعيًا وانتقل مباشرةً إلى المصدر.

  • اِكتشف المنصّات الاجتماعيَّة التي يستخدمها جمهورك عادةً، وانضمّ إلى تلك المنصات، واستخدم وسائل التواصل الاجتماعيّ لتحديد منافسيك.
  • يمكنك أيضاً اِتّباع نهج المقعد الخلفي ومراقبة متابعيك وجمهورك المستهدف.
  • اِنظر إلى من يتابعون واسأل نفسك لماذا. بعد ذلك، اِنظر إلى محتوى هؤلاء المنافسين وتعمَّق في الكلمات المفتاحيّة التي يستهدفونها مع محتواهم وفكِّر فيما إذا كنت تُقدِّم نفس القيمة أو قيمة مماثلة مع محفظة الكلمات المفتاحيّة الخاصّة بك.
  • يُمكنك حتّى اِستخدام وسائل التواصل الاجتماعي الخاصّة بك لاستطلاع آراء متابعيك وجمهورك والسؤال عن المصادر الأخرى التي يبحثون عنها للحصول على معلومات أو منتجات منافسة غير مباشرة.
  • يُمكنك أيضاً البحث في المنتديات الاجتماعيَّة الأخرى مثل (Reddit) أو (Quora) أو المجموعات والمواقع المتخصِّصة للتعرُّف على ما يتحدَّث عنه جمهورك. تعرَّف على من يبحثون عنه عند اِتِّخاذ قرارات البحث عن المعلومات وإجراء عملية شراء.

 

 

كُن اِجتماعيّاً

تتَّبع الحزمة المحليَّة

الحزمة المحليّة هي مُربَّع النتائج الذي يتمّ وضعه أعلى (SERP) لاستعلام “بالقرب مني“.

إذا كان هدفك هو الترتيب في بحث محليّ، فإنّ الخطوة الأساسيّة في إنشاء مجموعة كلمات مفتاحيّة محليّة هي تتبع المواضيع والنتائج والكلمات المفتاحيّة في الحزمة المحليّة.

هناك العديد من العوامل التي تستخدمها جوجل عند تقييم المحتوى المحليّ لتقديمه في حزمة الوجبات الخفيفة.

لن يقتصر اكتساب مكانة في الحزمة المحليّة على تحديث ملفك الشخصيّ في خرائط جوجل ومراقبته وتحسينه فحسب، بل سيعتمد أيضاً على مدى ملاءمتك ومسافتك وأهميّتك أو شهرتك.

 

تتَّبع الحزمة المحليَّة

 

لتحقيق هدف الترتيب المحليّ الخاصّ بك وجعله في الحزمة المحليّة؛

  • تحتاج إلى إلقاء نظرة دقيقة على من يظهر وكيف تتحرك هذه المواقف.
  • بينما تراقب باستمرار الحزمة المحليّة لتصنيفاتها، قُم بتدوين كل هؤلاء المنافسين وإجراء تحليل عميق لمَحَافظ الكلمات المفتاحيّة الخاصّة بهم.
  • اِبحث عن أوجه التشابه والاختلاف في اِستعلامات الكلمات المفتاحيّة المُحدَّدة التي يستهدفونها وقم بتضمينها في اِستراتيجية المحتوى الخاصَّة بك.
  • اِبحث عن الروابط المحليّة التي يَكسبها منافسوك للفرص الأخرى ذات الصلة أيضاَ. اِسأل نفسك عن سبب اِستحقاق محتوى الكلمات المفتاحيّة لكسب روابط محليّة، وما إذا كانت هناك فرص لك للقيام بشيء مماثل وفريد من نوعه.

ستوفِّر لك تحديثات جوجل المستمرَّة للحزمة المحليّة بعض الإرشادات حول أي منافس هو أفضل منافس لك في البحث عن الكلمات المفتاحيّة.

مُتابعة الروابط والإشارات

اِستراتيجية أخرى لتحديد المنافسين هي البحث عن الروابط والإشارات. قد يشمل ذلك؛ البحث عن مراجعة المواقع، وحتى المدوَّنات التي تُركِّز على المنتسبين (Affiliate-focused blogs) لمعرفة من الذي يجعلها (سواء المدفوعة منها أو المجانيّة) في محادثات قيِّمة عبر الإنترنت.

بل إنَّه من الأفضل العثور على مواقع ومنشورات موثوقة وذات سمعة طيّبة مع عدد كبير من المتابعين، والتي توفِّر روابط وإشارات في محتواها.

 

مُتابعة الروابط والإشارات

 

يُمكن أن تساعدك هذه الاِستراتيجيّة على اِكتشاف ليس فقط المنافسين الموثوقين أو المعروفين جيّداً، ولكن أيضاً المنافسين الفريدين والصاعدين الذين فعلوا شيئاً ذكيّاً أو فريداً بما يكفي لجعلهم يستحقّون الذكر في وقت مُبكِّر.

بمجرَّد العثور على هذه المواقع واِكتشاف المنافسين المدرجِين هناك، اِتَّبع الرابط إلى صفحة المنافس وقم بإجراء تحليل الكلمات المفتاحيّة.

قم بتحليل التحسين على الصفحة واِبحث عن كيفيّة وضع المحتوى الخاصّ بهم، ليس فقط لخدمة مقصد الباحث، ولكن كيف يلبِّي اِحتياجات الجمهور بطريقة تجعله جديراً بالارتباط.

كيفية تحسين المواقع لمحركات البحث

كيفية تحسين المواقع لمحركات البحث

سنقّدم من خلال هذا المقال المُبسَّط شرح عن كيفيّة تحسين المواقع لمحركات البحث، وأهمّ التحسينات التي يمكن القيام بها بشكل مُختصر، يضمن لكم تحقيق أعلى النتائج بأقصر وقت ممكن وهنا سأوضِّح الفرق بين (On-page SEO) و(Off-page SEO).

مفهوم On-page SEO

هي التحسينات التي تُجريها من داخل الموقع، مثل:

  • تحسين سرعة الموقع (على الجوال والحاسوب).
  • هيكلة الكلمات المفتاحيَّة بشكل صحيح (H1/H2/H3) … إلخ.
  • كتابة وصف صحيح للصفحات (بأهمّ الكلمات المفتاحية المتعلِّقة بالصفحة، إضافة ملف السايت ماب (Sitemap)، إضافة ملف روبوت تيكست (Robots-txt)، التوافق مع الأجهزة).مفهوم On-page SEO
  • وضع (ALT) للصور (النص البديل+الكلمات المفتاحية).
  •  إضافة الروابط الداخليَّة بشكل صحيح للموقع.
  • صياغة روابط الصفحات بشكل قصير ومفهوم (يحوي كلمات متعلِّقة بالصفحة وليس أرقام وأحرف).
  • تبديل روابط الصفحات المكتوبة بالعربية إلى روابط أجنبّية قصيرة.
  • شهادة الأمان(SSL).
    وتعني طبقة المقابس الآمنة، وهي عبارة عن بروتوكول يؤمِّن نقل البيانات بين مُتصّفح المستخدم والموقع الذي يقوم بزيارته. فالمستخدمون يقومون بنقل معلومات حساسة إلى المواقع التي يزورونها مثل وسيلة الدفع الخاصّة بهم كمعلومات بطاقة الإئتمان أو غير ذلك.
    عندها يقوم البروتوكول بمنع اِختراق تلك البيانات والمعلومات من الموقع. ويعتبر تفعيل شهادة (SSL) من أهمّ عوامل التسويق لموقعك، فالمتصفح يوجِّه تنبيه للمستخدمين عند زيارتهم لمواقع لم تقم بتفعيل تلك الشهادة، مما يُقلِّل من عدد الزوَّار والمستخدمين.

  • حذف الروابط المكسورة.
  • صفحة (404).
  • حلّ أخطاء الزحف.
    وهنا يمكننا تقديم بعض النصائح:

    • اِبتعد عن المحتوى المكَّرر، ولا تقم بالنسخ أبداً.
    • لا تقُم برفع صوراً حجمها مرتفع، وكذلك صوراً بدّقة منخفضة .
    • لا تبخل على الجمهور بالمحتوى المميّز والدائم والمحدَّث.
    • لا تنسى ربط منصَّات السوشال ميديا وتوحيد أسماءها (Username) والـ (Domain).
    • لا تهمِل التصميم المميَّز للموقع.

مفهوم Off-page SEO 

وهو التحسينات التي تجريها على الموقع لكن من خارج الموقع، أي الأمور التي تدعم وتُعزِّز الموقع، مثل:

  • بناء روابط خلفيّة (Backlinks) قويّة، ركِّز على نوعيَّة المواقع واِبتعد عن المواقع المخالفة. 
    هي روابط تشعبيَّة موجودة في موقع ما وتوجِّه الزوَّار إلى موقعك.
    ويُمكن القول أنَّ المواقع التي تحوي على عدد أكبر من الروابط الخلفيَّة تحصل على أسهم أكثر في معيار الروابط الخلفيَّة، حيث أنّه أحد معايير تصنيف موقعك في نتائج البحث، والمعيار الآخر المتعلِّق بالروابط الخلفية، هو قوّة المواقع التي وضعت رابط تشعبيّ يشير إلى موقعك الإلكتروني على سبيل المثال، رابط تشعبي في أمازون.  إذا أردت بناء (Backlinks) لموقعك الإلكتروني:

    • قد تطلب من أصدقائك أن يضعوا موقعك الإلكتروني ضمن مقالاتهم أو في صفحات موقعهم، مما يمنح مصداقيّة أكثر للموقع، لكن لا تنسَ هذا يعتمد على مصداقيّة وقوّة مواقعهم.
    • كما يمكنك كتابة مقالات في المدونات والمنتديات، والإشارة بطريقة لطيفة إلى موقعك، ممَّا يدعم موقعك الإلكتروني ولا يزعج أصحاب المنتدى أو القرَّاء.
    • أيضاً يُمكنك وضع رابط الموقع في معرّفات السوشال ميديا.
      وسنتكلم لاحقاً بتفاصيل أكثر عن الروابط الخلفية وأهميتها وكيفية بنائها وأنواعها
  • سلطة النطاق (Domain authority) وسلطة الصفحات.
    • اِستخدم الكلمات المفتاحية في اسم النطاق.
    •  أرفق له لاحقة الدولة التي تعمل ضمنها الشركة (يساعد في أرشفة الموقع في النتائج المحليّة مثلاً: اِنتهاء الرابط بلاحقة (.sa) يرفع من تصنيفه في دولة السعودية).
    • اِجعل النطاق مُختصراً وسهل القراءة والتذكُّر. 
    •  اِجعله يحوي على اِسم العلامة التجارية الخاصّة بك>
    • اِنتبه لعمر النطاق وتاريخه (ربما يكون قد اِستُخدِم سابقاً لموقع اِرتكب اِنتهاكات معيّنة مما يؤثِّر عليك سلباً).
  • قوّة حسابات السوشال ميديا للموقع وكثرة الإشارات (Mentions)، ويكسبك ذلك:
    • تخفيف معدَّل الارتداد ورفع مدة الجلسة في الموقع.
    • مستخدمون يزورون موقعك بشكل متكِّرر.
    •  روابط أكثر لصفحات موقعك في حسابات السوشال ميديا، أو حتى روابط من حسابات قويَّة وموثوقة.
    • ثقة العملاء بنشاطك التجاري.
بناء الوعي بالعلامة التجارية من خلال تحسين الظهور عبر الإنترنت

بناء الوعي بالعلامة التجارية من خلال تحسين الظهور عبر الإنترنت

يُعد بناء الوعي بالعلامة التجارية عنصراً أساسياً في كل مبادرة تسويقية ناجحة تقريباً. في الحقيقة لا أحد سيشتري منك إذا لم يكن لديه فكرة عن وجودك!

الوعي بالعلامة التجارية هو الخطوة الأولى الأساسية لأيّ اِستراتيجية تسويقيّة.

إذا كان الهدف النهائي هو زيادة المبيعات والتحويلات من خلال الولاء طويل الأمد للعلامة التجارية، فيجب أن تبدأ أوّلاً بخلق هذا الوعي الأوّلي وزيادة ظهور علامتك عبر الإنترنت في ظلّ الثقافية الرقمية المتزايدة في عصرنا اليوم.

غالباً ما يكون توليد عدد كبير من المشاهدين والوعي بعلامتك التجارية أمراً صعباً للغاية، وقد يصبح الأمر أكثر صعوبة عبر الإنترنت حيث يوجد قدر كبير من العشوائية والتنافسية التي عليك التعامل معها.

مع ذلك، إلى جانب العديد من التحديّات، هناك أيضاً العديد من الفرص الرائعة لبناء الوعي بالعلامة التجارية عبر الإنترنت.

لكي يتعرف الأشخاص على علامتك التجارية عبر الإنترنت، يجب أن يكونوا قادرين على العثور عليك، هذا يعني أنّك بحاجة إلى إيجاد طرق لجعل علامتك أكثر وضوحاً ويسهل العثور عليها.

يوفِّر البحث واحدة من أفضل القنوات لزيادة ظهور علامتك التجاريّة والوعي بها عبر الإنترنت. يرى الأشخاص أنَّ نتائج بحث جوجل موثوقة وذات صلة، في حال صادفوا نشاطك التجاري كثيراً عند بحثهم، سيصبحون أكثر ثقة بعلامتك التجارية.

بناء الوعي بالعلامة التجارية، نهج تحسين الظهور عبر الإنترنت

الظهور في البحث

إذا كنت تفكِّر في تحسين ظهورك عبر الإنترنت، خاصةً بهدف خلق الوعي بالعلامة التجارية، يجب أن تبدأ بالتفكير في كيفيّة تحسين ظهورك في البحث.

محرِّكات البحث هي الوسيلة الأساسية التي يستخدمها الأشخاص للعثور على مواقع الويب والصفحات عبر الإنترنت. وإذا كنت تريد جعل علامتك التجارية أكثر وضوحاً عبر الإنترنت، فأنت بحاجة إلى التأكُّد من ظهور علامتك التجاريّة في نتائج البحث ذات الصلة بشركتك.

هناك نوعان من المصادر الرئيسية للظهور في البحث، كلاهما يحقق قيمة هائلة، يمكنك متابعتهما؛ البحث المجانيّ أو البحث المدفوع.

يتعامل البحث المدفوع بالطبع مع الإعلانات المصوّرة والدفع لكل نقرة (PPC).

من ناحية أخرى، هناك طرق هامّة لتحسين الرؤية من خلال البحث المجاني، وتحديداً من خلال بناء الروابط. تظل الروابط في صميم خوارزمية بحث جوجل، إنَّ أفضل الطرق لتحسين ظهورك في البحث، هو اِعتماد إضافة الروابط الموثوقة في التسويق عبر الإنترنت.

تحسن الروابط الظهور في البحث المجاني

تدعم الروابط جهودك لزيادة الوعي بالعلامة التجارية من خلال التواجد المحسَّن في البحث المجاني.

كما ذكرنا سابقاً، تعدّ الروابط عامل ترتيب أساسيّ ضمن خوارزمية جوجل، وسيؤدِّي إنشاء روابط حقيقيّة وجديرة بالاِهتمام إلى ترتيب أعلى في نتائج بحث جوجل.

محرِّكات البحث هي الطريقة الأساسيّة للعثور على المعلومات عبر الإنترنت. إذا لم تكن في أعلى النتائج لعمليات البحث ذات الصلة بنشاطك التجاري، سيتجاهلك جمهورك المستهدف عبر الإنترنت.

في الواقع، أظهرت الدراسات أنَّ (71%) من عمليّات البحث أدَّت إلى قيام الشخص بالنقر فوق نتيجة واحدة، وتعود (67%) من هذه النقرات إلى النتائج الخمس الأولى.

إنَّ إنشاء روابط عالية الجودة وذات صلة تؤدّي لبناء إشارات ثقة وسلطة لـ جوجل، ممَّا يساعدك على التقدُّم في نتائج البحث الخاصّة بهم. حتّى إذا كنت تحتل المرتبة الأولى في أحد المراكز الخمسة الأولى، فأنت لازلت بحاجة إلى متابعة الروابط الحقيقية بنشاط، يُعدّ بناء الروابط اِستثماراً طويل الأجل ومستمراً في المستقبل.

 

تحسن الروابط الظهور في البحث المجاني

في حال كنت تعتقد أنّك الأفضل ولست بحاجة للروابط، إليك عدد من العوامل التي يمكن أن تؤثِّر على تصنيفاتك الأولى:

المنافسة (Competition): لمجرَّد أنك سعيد وتوقَّفت عن إنشاء روابط جيّدة لا يعني أنَّ منافسيك قد فعلوا ذلك.
تآكل الروابط الطبيعية (Natural link attrition): تتغيّر شبكة الويب بسرعة، تختفي مواقع ويظهر بدلاً منها، ومن الطبيعي أن تتعرَّض لبعض فقدان الارتباط مع مرور الوقت.
مُحسّنات محرّكات البحث السلبية (Negative SEO): لسوء الحظ، هناك ممارسون سيو يفضِّلون العمل لتقليل تصنيفك بدلاً من تحسين تصنيفهم، وتحتاج على الأقلّ إلى مراقبة الروابط الخلفية الخاصّة بك لاِكتشاف هذه الهجمات.

إلى جانب مساعدتك في تحسين التصنيفات والحفاظ عليها، يمكن أن يساعدك إنشاء الروابط أيضاً في اِستعادة التصنيفات. في جلسة (Hangout) المركزية لمشرفي المواقع من جوجل مؤخراً، اقترح (John Mueller) “محلل اِتجاهات مشرفي المواقع من جوجل” أنَّ…

الحصول على روابط جيّدة يعدّ إشارة إيجابية لخوارزمية (Penguin) ويمكن أخذ هذا الأمر في الاِعتبار.

خلاصة القول: سيساعد بناء روابط مفيدة وذات صلة في تصنيفات البحث الخاصّة بك، كما أنَّ تصنيفات البحث المحسَّنة تعني زيادة ظهور العلامة التجارية والوعي بها في واحدة من أكثر قنوات التسويق عبر الإنترنت وضوحاً.

إذا كنت تريد عرض العلامة التجارية في البحث، فأنت بحاجة إلى تحسين ملف تعريف الاِرتباط الخاصّ بك.

تعمل الروابط على زيادة نسبة التعرض للعلامة التجارية خارج البحث

صحيح أنَّ محرِّكات البحث توفِّر الوسائل الأساسيّة للعثور على المواقع والصفحات عبر الإنترنت، لكن هناك طرق أخرى للتنقُّل عبر الويب بغضّ النظر عن اِستخدام محركات البحث. تسمّى أدوات التنقُّل هذه؛ الروابط.

بينما تغيَّرت نتائج بحث جوجل وتطورت على مر السنين، فإنَّ هذه النتائج الأساسية هي قوائم الروابط.

خارج جوجل، توفِّر الروابط طريقة للمستخدمين للاِنتقال من موقع إلى آخر، وهذا يوفِّر فرصاً للتعرُّض.

توفِّر الروابط الموجودة عبر مواقع الويب الأخرى قوّة هائلة من حيث ظهور العلامة التجارية لأنَّها تتيح لك الاِستفادة من جمهور موقع آخر.

لا يعتبر الرابط بحدّ ذاته إعلاناً صغيراً فحسب، بل يمكن للرابط أيضاً أن يقود حركة الإحالة إلى موقعك. وإذا كنت تُنشئ روابط بالطريقة الصحيحة (على مواقع الويب ذات الصلة)، فستقود حركة مرور مؤهلّة والتي يمكن أن تؤدِّي إلى زيادة التحويلات أيضاً.

أن يعثر المستخدمون على رابط إلى موقعك من موقع يثقون به، فهذا مؤشِّر على الثقة والسلطة، كما ستزداد اِرتباطاتهم الإيجابية بعلامتك التجارية عندما يتعرّضون كثيراً لروابطك، ليس ذلك فحسب بل سيعتقدون أنّك تمثّل علامة تجارية ممتازة.

 

تعمل الروابط على زيادة نسبة التعرض للعلامة التجارية خارج البحث

تنشئ الروابط سلطة العلامة التجارية

إلى جانب زيادة ظهور علامتك التجارية وبناء الوعي بها، يُمكن للروابط أيضاً بناء سلطة علامتك التجارية وترسيخها كقائد فكري.

الروابط نفسها هي تصويتات ثقة. عندما يقوم مسؤول الموقع (webmaster) بالاِرتباط بك، عندها يثقون في موقعك ويصادقون عليه، ويريدون مشاركته مع مستخدميهم.

أثناء قيامك بإنشاء المزيد من الروابط على المواقع ذات الصلة عبر الويب، سيصادف المستخدمون بشكل متزايد موقعك وعلامتك التجارية ويبدؤون في ربط علامتك التجارية بالسلطة.

أيضاً، الترتيب العالي في جوجل هو في الحقيقة إشارة للسلطة في حدّ ذاتها. يثق الناس في جوجل لتقديم نتائج ذات صلة وعالية الجودة، فـ باِحتلالك المرتبة الأولى في التصنيف، ستنتقل هذه الثقة إلى علامتك التجارية.

تعد زيادة الوعي بالعلامة التجارية أمراً مهماً، لكن إذا كنت ترغب في الاِستفادة من هذا التقدُّم، يمكنك نقل مبادرة العلامة التجارية الخاصّة بك إلى المستوى التالي من خلال تنمية السلطة والقيادة الفكرية لعلامتك التجاريّة.

عوامل تؤثر على مصداقية موقعك

عوامل تؤثر على مصداقية موقعك

تثبت مصداقية موقعك للعملاء أنك جدير بالثقة. فمن المستحيل أن تجذب عملاء محتملين، و تزيد مبيعاتك من دون أن تحظى بثقة العملاء. ضع في اِعتبارك …

إِن لم تكن معروفاً، لن تكون بأمان.

يبحث زوار الموقع عن سبب للمغادرة. فمعظم الزوَّار يُغادرون صفحات الويب في (15) ثانية أو أقلّ. صفحات الويب ذات العروض القيّمة الفعالّة هي التي تجذب اِنتباه الزائرين لفترة أطول.

قام علماء من (Microsoft Research)، بتحليل مدّة زيارة الصفحة لـ ( 205.873) صفحة ويب، مع أكثر من (10.000) زيارة لكل صفحة. فوجدوا أنَّ وقت الزائر في الموقع يتبع توزيع (Weibull).

(Weibull) هو مقياس موثوقيّة يُستخدَم للتحليل والتنبُّؤ بوقت الفشل في المكوِّنات.

هناك نوعان من توزيعات (Weibull).

  • التراجع مع الوقت (Positive Aging): كلَّما طالت مدّة اِستخدام المكَّوِن، زادت احتماليّة فشله.
  • التقدم مع الوقت (Negative Aging): كلّما طالت مدّة اِستخدام أحد المكّونات، قلّ اِحتمال تعرضّه للفشل.

وجد العلماء أنّ (99%) من صفحات الويب لها تأثير سلبيّ مع تقدّم العمر. عندما يصل زوَّار موقع الويب إلى صفحتك المقصودة، فإنّهم مُرتابون. إنَّهم يمسحون الصفحة بسرعة بحثاً عن سبب للتخليّ عن موقعك.

اِجعل زوار موقعك على الويب يتجاوزون مدّة الثلاثين ثانية، وسوف يقضون الكثير من الوقت على موقعك.

لماذا؟! لأنَّهم يشعرون أنّ موقع الويب الخاصّ بك أكثر قيمة بالنسبة لهم.

وما الذي يجعل موقع الويب الخاصّ بك أكثر قيمة للزائرين؟

المصداقيّة جزء أساسي من عرض القيمة الفعالّ. حيثُ تُظهر المصداقيَّة للعملاء أنَّك آمن وجدير بالثقة. المصداقيَّة هي أوّل وأهمّ شيء تحتاجه لتحويل المزيد من زوَّار موقع الويب.

مصداقية موقعك

كيفيّة تحسين مصداقية موقع الويب الخاص بك

نجاح موقع الويب الخاصّ بك يعتمد على مصداقيتك.

ما نوع العوامل التي تؤثِّر على مصداقيّة الموقع؟

وفقاً لـ (BJ Fogg)، الباحث في مختبر (Persuasive Tech Lab) بجامعة (Stanford)، هناك أربعة أنواع من المصداقية: 

  • المصداقية المكتسبة (Earned Credibility).
    عندما يتمتّع زوَّار موقعك بتجربة إيجابية مع موقعك (على سبيل المثال؛ معلومات مفيدة، أخطاء قليلة أو معدومة، مشورة الخبراء، خدمة عملاء رائعة، إلخ)، ويجدون بأنفسهم أنَّ موقع الويب الخاصّ بك يتمتع بالمصداقيَّة والقيمة.
  • المصداقية المشهورة (Reputed Credibility).
    وهي إحالة من طرف ثالث، مثل العائلة أو الأصدقاء أو زميل في العمل أو شخص تعرفه، أو المراجعين غير المتحيّزين الذين لديهم تجربة إيجابية مع موقعك.
  • المصداقية المفترضة (Presumed Credibility).
    الألفة والافتراضات، يعتقد الزوّار أنّ العلامة التجاريَّة التي يسمعون عنها أكثر مصداقيّة من واحدة أخرى غير معروفة، (على سبيل المثال؛ رأيت إعلانات يوتيوب الخاصّة بك، وقراءة منشورات خاصّة بك على مواقع مشهورة، والاِستماع إلى مقابلاتك في عروض مميّزة ولها شعبيّة، إلخ).
  • المصداقية السطحيّة (Surface Credibility).
    تعتمد على الرأي الشخصي للزّائر في موقعك على الويب (على سبيل المثال، إعاجبهم بالتصميم، يبدو جديراً بالثقة، إعجابهم بالمحتوى الرائع، أو قد يرون الصفحة مُحيّرة، وما إلى ذلك)، أي كلّ ما يعنيهم عندما تطلب منهم التحويل.

يُعد بناء مصداقية موقعك، طريقة رائعة لجذب المزيد من النتائج التي تريدها. إذا كنت ترغب في جذب المزيد من الزوار ، فستحتاج إلى اختيار أدوات المصداقية المناسبة في الوقت المناسب.

ما هي عوامل مصداقيّة موقع الويب الأكثر أهميَّة؟

فيما يلي قائمة بالعوامل التي تؤثِّر على مصداقيّة موقع الويب الخاصّ بك وكيف يمكنك اِستخدامها:

الاِتسّاق (بمرور الوقت)

طالما أنَّك مُتسِّق، تزداد ثقة الزّائرين بك. يمكنك الاِستفادة من كلّ النصائح التي تمّ، وسيتمّ ذكرها في هذا المقال وعملها باِستمرار، وستكسب سمعة جيّدة حقّاً لدى عملائك.

 

الاِتسّاق (بمرور الوقت)

 

لا تضف مُتطلبات غير ضروريّة

عندما تُجبر العملاء على التسجيل قبل أن يتمكّنوا من نشر تعليق أو بدء محادثة مباشرة أو شراء منتجك، فإنّ ذلك يُقلِّل الثقة.

مثلاً؛ إذا أمكنك الاِكتفاء باِسم العميل وعنوان بريده الإلكتروني، فلا تطلب رقم هاتفه!

أضف أسئلة وأجوبة مفيدة

العملاء لديهم أسئلة واستفسارات وشكاوى. الأسئلة الشَّائعة هي طريقة مفيدة لمنح العملاء إجابات مباشرة عن بعض أسئلتهم.

من الشَّائع بالنسبة للمؤسسات أن تتعامل مع الأسئلة الشَّائعة على أنََّها صفحة مبيعات منخفضة المستوى. لكن أنصحك بشّدة أن تكون مفيداً وصريحاً وصادقاً مع كل عميل من عملائك.

 

ما هي عوامل مصداقيّة موقع الويب الأكثر أهميَّة

تقليل المصطلحات اللغويّة

إذا كنت متوجّه للجمهور العادي، فإنّ المصطلحات ليست فكرة جيّدة. فقد لا يفهمونها حتّى، تُظهر الأبحاث أنّ الناس يميلون أكثر إلى تصديق عبارة ملموسة على واحدة مُجرَّدة. اِستخدم المصطلحات المتخصصة للجماهير المتخصصة، وهنا قد تكون طريقة مفيدة لتأسيس المصداقيَّة، ولكن حتّى هنا؛ من الجيّد اِستخدامها باِعتدال.

إضافة مدوَّنات مُحدَّثة

يُظهر إنشاء المحتوى باِستمرار للزائرين أنّ موقع الويب الخاصّ بك نَشِط ويتمّ المُحافظة على تحديثه وكونه تفاعليّاً دوماً. كما أنَّ ذلك يؤدِّي لدفعهم إلى العودة لموقعك بشكل متكرر، والبحث دائماً عن محتوى جديد يمكن أن يساعدهم.

تحقيق خبرة مفيدة

يبحث زوَّار موقعك على الويب دائماً عن محتوى احترافي جديد، مُدهشٍ ومُفصَّل. فهم يبحثون عن محتوى على مستوى الخبراء يحلّ مشاكلهم، أو يجعلهم أقرب إلى أهدافهم، أو يسلِّيهم ببساطة.

إضافة الحدّ الأدنى من الإعلان

الناس يكرهون الإعلانات. فهم يعتبرونها مقاطعات مزعجة، وخاصّة عند وجودها في كلّ مكان. لذلك من الجيّد تقليل الإعلانات على موقعك حتى لا تضّر بتجربة الزائر أو تقطعها.

ما هي عوامل مصداقيّة موقع الويب الأكثر أهميَّة؟خدمة عملاء مفيدة

تمنح الخدمة الرائعة زوَّار الموقع تجربة إيجابية مع موقعك، مما يُحسِّن المصداقيَّة المكتسبة. فإذا كان ممثلو الدّعم وخدمة العملاء الخاصّين بشركتك ودودين ومطلّعين، سيعكس هذا صورة إيجابيّة عن شركتك وستبدو أنّها تتمتع بالخبرة والكفاءة. ضع في اِعتبارك إضافة خيار الدردشة المباشرة لجعل الخدمة بسيطة وفعالّة.

اِذكر مصادرك

يزيد إعطاء المصادر من مصداقيَّتك. كلّما زادت ثقة العملاء بك أكثر، كلّما قلّ تحققّهم من مصادرك، وهذا يحدث عندما يصبح لديك سجل حافل من الاِستشهاد بمصادرك وتزويدهم بالأدلّة لدعم أي اِدّعاءات أو مطالبات تُقدِّمها.

شهادات العملاء

يمنح الدليل الاجتماعي الذي يكون في شكل شهادات الزائرين إمكانية الوصول إلى أذهان عميلك وتشكيل صورة لك لديهم. تُعطي هذه الشهادات للزائرين لمحة ما، وتكّون لديهم رأياً عن كيف يبدو الأمر عندما يكونون عملاءً لهذه الشركة، وغير ذلك. من أبرز عيوبها أنّها أحادية الجانب، لكنّها حقيقةً طريقة رائعة لبناء مصداقيّة موقع الويب.

 

ما هي عوامل مصداقيّة موقع الويب الأكثر أهمية

تضمين آراء العملاء

تُشبه تقييمات العملاء الشهادات بمعنى أنّه يمكن للعملاء مشاركة ملاحظاتهم. تتقدّم هذه بخطوة، مما يسمح للعملاء والشركات والمجتمع بإجراء محادثة.

عندما تكون المراجعات إيجابيّة، يمكن أن تُعزِّز المصداقيّة (والمبيعات) بشكل كبير. ومع ذلك، هناك بعض القيمة للتعليقات السلبيّة، لذلك لا تدع مراجعة سيّئة واحدة تحبطك.

مراجعات مهنيّة للمنتجات

يمكن أن تأتي من المؤثِّرين مثل تقارير المستهلك و(TechCrunch) و(BuzzFeed). يمكن أن تأتي أيضاً من المدوِّنين الصاعدين والمراجعين الفرديين بقناة على يوتيوب ومن عملائك أنفسهم.

غالباً ما يُنظر إلى المراجعات المهنيّة على أنَّها أكثر مصداقيَّة، بسبب سمعة وتأثير المُراجِع نفسه. يمكن أن تؤدِّي المراجعة الإيجابيّة من مؤثِّر قوي إلى زيادة كبيرة في المبيعات.

إضافة الأختام الثّقة

تُمكّنك الشّعارات أو الأختام من السّلطات المستقلّة والجديرة بالثّقة من اِستعارة مصداقيتها على أنّها مصداقيّتك. اِستخدم أختام الثقة مثل (Web of Trust) و(GoDaddy Site Seal) و(Norton Secured) و(PayPal Verified) و(BBB Accredited Business) و(HTTPS).

تقييمات من المؤثِّرين والعملاء البارزين

تحمل التعليقات ذات الأسماء الكبيرة الكثير من القوة والهيبة والمدى. فالشَّهادة من مؤثِّر قوي يمكن أن تُعزِّز ثقتك ومصداقيتك. كما يسهل الحصول على تعليقات هؤلاء المؤثرين عندما يتم تقويم عوامل المصداقيّة الأخرى.

دراسات الحالة

يتمّ إنشاؤها عادةً بالتعاون بين الشركة والعميل. يشارك العملاء مشاكلهم وتوقّعاتهم في العلاقة مع الشركة، ثمّ تجربتهم والنتائج التي تلت ذلك.

دراسات الحالة، مثل الشهادات، أحاديّة الجانب. ومع ذلك، فإنَّها تُعزِّز المصداقيّة لأنّ العملاء يرغبون في مشاركة قصصهم.

تعزيز العلاقات بالمؤثِّرين

قد يكون هذا مُعقّداً مثل شبكة مهنيّة كبيرة، واِتصالات بالمنظمات الكبيرة، أو بسيطاً مثل الاِرتباط مع مؤثرين محليّين أو صغار.

التحقُّق من العملاء

عرض قوائم عملائك، أو عدد العملاء لديك، أو الصناعات التي يعمل بها عملاؤك. عندما يرى العملاء منافسيهم أو العلامات التجاريَّة الأخرى التي يثقون بها، تستخدمك! فمن المُرجَّح أن يثقوا بعلامتك التجاريَّة.

التحقُّق من الطرف الثالث، (الجهات الخارجيّة)

هذا النوع من التحقق يقترض الثقة من مواقع أكبر وأكثر نفوذاً لبناء الثقة والمصداقية.

الإشارة إلى الصحافة

يّعد التعرُّض لوسائل الإعلام وسيلة قويّة لتعزيز المصداقيَّة. وكلَّما كانت المؤسسة الإخباريَّة مرموقة، زادت المصداقية.

الجوائز

يمكن أن يرفع ذلك من صورة شركتك ويعطيك مكانة جيّدة. كلّما كانت الجائزة أكثر إثارة للإعجاب، زادت قيمة التعزيز.

ومع ذلك، هناك جانبٌ سلبيّ لاِستخدام الجوائز. كلما كانت الجائزة أقلّ مصداقيّة، زاد اِحتمال تساؤل العملاء عن عملك أو منتجاتك أو خدماتك.

عوامل مصداقيّة موقع الويب الأكثر أهميَّة

ملاحظات المؤثرين

كونك مرئيّاً على موقع المؤثِّر، سواء كان ذلك في شكل شهادة أو مقابلة، أو مدوّنة أو مراجعة، يقدِّم هذا لك المزيد من الزوَّار لموقعك، ممَّا يحسِّن مصداقيّتك أمامهم قبل وصولهم إلى موقعك.

منشورات المدوّنة على مواقع أخرى Guest Posts

الكتابة لمنشورات أخرى معروفة تعني أنَّك مألوف. فهذا يؤدِّي لسماع الزوَّار عن موقعك قبل الوصول إلى صفحتك المقصودة.

الدعاية

عندما يتمّ اِستخدامها بشكل جيّد، يؤدِّي الإعلان (عبر منصّات مثل؛ إعلانات جوجل، أو إعلانات فيسبوك، أو إعلانات يوتيوب) إلى إنشاء مصداقيَّة مفترضة في شكل العلامة التجارية والألفة. فإذا سمع الزوَّار عنك من قبل، فإنَّك تتمتّع بمصداقيَّة أكبر.

العلامة التجاريّة

تمنحك العلامة التجارية القويّة مكاناً محدّداً في ذهن العميل من خلال العمل على الترسيخ النفسيّ، مما يثبت المصداقية. العلامة التجارية هي ما يستمرّ على المدى الطويل.

تصميم اِحترافي

يُشكِّل العملاء الاِنطباع الأوّل لموقعك على الويب خلال (50) مل/ثانية. وهنا لن يكون للمحتوى دوراً كبيراً، بل سيكون العامل الأكبر مُركِّزاً على الجماليّات، ويكاد يكون عاطفيّاً بالكامل.

وجد الباحث في مختبر (Persuasion Technology Lab) في (Stanford) أنّ (46%) يقولون إنَّ تصميم موقع الويب هو المعيار الأوَّل لتحديد مصداقيَّة موقع الويب.

 

ما هي عوامل مصداقيّة موقع الويب الأكثر أهميَّة؟

الطباعة

تُظهر الأبحاث أنَّ الخطوط الأكبر تعمل على تحسين سرعة القراءة. يستوعب زوَّار الموقع أكثر عندما يكون أسلوب الطباعة مقروءاً وواضحاً. تذكَّر أنَّ الوضوح يتفوَّق على الإقناع. كُلّما كان من الأسهل على زوَّار الموقع فهم ما تقوله لهم، كان من الأسهل إقناعهم بفعل ما تريد.

إضافة محتوى بسيط

المحتوى البسيط والعناصر المرئيّة يُعطي شعور بالراحة للزائرين. كلما كان فهم المحتوى الخاصّ بك أسهل، كلما أصبح مألوفاً بشكل أكبر، وبالتالي أصبح من الأسهل على الزائرين اِتّخاذ قرار الشراء.

اِستخدام قواعد نحويّة جيّدة

تعتبر اللغة الجيّدة والقواعد أمراً مهمّاً لأنّها جزء من الاِنطباع الأوَّل الذي يأخذه العملاء عن علامتك التجاريَّة. لن يؤدِّي وجود خطأ مطبعي هنا أو هناك إلى تدمير مصداقيّتك، ولكن وجود نمط ثابت من القواعد النحويّة السيّئة يضرّ بمصداقيّتك. يمكن أن تساعد مواقع مثل (Grammarly) في مراقبة صحّة القواعد النحويّة.

بحث جيّد في الموقع

يبدأ معظم زوَّار التجارة الاِلكترونيّة رحلة المشتري في مربّع البحث. في الواقع، الزَّائر الذي يستخدم بحث الموقع يزداد احتمال إجرائه تحويلاً بمقدار (1.8) مرة.

غالباً ما يواجه زوَّار الموقع صعوبة في البحث. الكلمات المفتاحيّة التي يستخدمونها لا تقودهم دائماً إلى ما يبحثون عنه. لذلك، من الجيّد إعادة توجيه عمليَّات البحث إلى التنقُّل (Navigation) كُلَّما أمكن ذلك.

التنقُّل في الموقع

يتوقّع العملاء من موقعك أن يكون سهل التنقّل ومنتظم، كذلك يتوقّعون اِستخدام الصور والألوان المناسبة.

كُلَّما كان من السهل على العملاء العثور على ما يبحثون عنه، لحلّ مشاكلهم، أصبح موقع الويب / النشاط التجاري أكثر جدارة بالثّقة.

 

عوامل مصداقيّة موقع الويب الأكثر أهميَّة

سهولة الاِستخدام

يُركِّز خبراء قابليّة الاستخدام في سهولة اِستخدام المواقع بشكل خاصّ على المهام.

  • هل يمكن إنجاز مهامّ الموقع بسهولة؟
  • هل تتطلّب مهامّ موقع الويب درجة كبيرة من العبء المعرفي أو الجهد؟
  • هل مهام الموقع صعبة على الزوَّار المستَهدفين؟

ينجذب زوَّار الموقع إلى مواقع الويب الجذَّابة وسهلة الاِستخدام. يمكن أن تؤثِّر سهولة الاستخدام أيضاً على تصنيف جوجل.

عدم وجود مشاكل تقنيّة

الروابط المعطّلة والصفحات المفقودة وصفحات الويب البطيئة وأخطاء التطوير، وغيرها من الأخطاء التقنيّة تقلّل من ثقة الزائر في عملك واستعداده للتحويل.

معلومات التواصل

يُظهر نشر رقم هاتفك وعنوانك وبريدك الإلكتروني، وروابط الدردشة المباشرة وملفات تعريف الوسائط الاجتماعية وساعات العمل، أنّك نشاط تجاري حقيقيّ. وهذا يُشعِر الزوَّار بالثّقة وهم يعلمون أنَّه يمكنهم الاِتصال بك عندما يواجهون مشكلة، ويعرفون كيّفية الاتصال بك والوصول إليك.

 

عوامل مصداقيّة موقع الويب الأكثر أهميَّة

صور الموظفين والسير الذاتية

يُريد العملاء رؤية أشخاص حقيقيين يديرون عملك. كما يريدون سماع قصتك، والتحقّق من خلفيّتك، ومعرفة من يقدمون أموالهم إليه.

تؤدّي مشاركة صور الموظفين إلى زيادة التحويلات. بينما قد يُوصِل إخفاء صور فريق العمل رسالة مفادها أنَّك غير جدير بالثّقة، أو أنَّك تخفي شيئاً ما.

صور ومرئيات عالية الجودة

يتوقّع زوَّار الموقع أن تضيف صورك ومرئياتك سياقاً ومعنى. الصور ذات الجودة الرديئة ستضر بمصداقيتك ومعدل التحويل.

اِعتمد على اِستخدام أشخاصاً حقيقيين في صورك، والصور التي تعرض تفاصيل المنتج، واِمنح الزائرين صوراً كبيرة وعالية الدّقة.

سياسات واضحة

يُريد زوَّار الموقع معرفة ما يحدث لمعلوماتهم. ما هي سياسة الإرجاع والضمان وسياسة الخصوصيّة؟ هل ستشَارك بياناتهم مع أطراف ثالثة؟ في الحقيقة، يبحث العملاء عن هذه المعلومات عندما يقتربوا من التحويل.

نص اِرتباط واضح

يجب أن يصِف نصّ الرابط (Anchor text)، في روابطك الوجهة أو النتيجة. من الجيّد دائماً إخبار الزّائرين إلى أين تأخذهم.

الطلب / معلومات المنتج

يريد زوَّار موقع الويب الاِطلاع على معلومات الطلب والمنتج واِستيفاء المعلومات مُقدّماً.

  • كم من الوقت سيستغرق العملاء لتلقيّ طلباتهم؟
  • كم تبلغ تكلفة الشحن؟
  • هل الضمان مشمول؟
  • كم يستغرق من الوقت؟

الملاءمة

كلّما كان الأمر أكثر ملاءمة وإقناعاً لزوَّار موقعك على الويب للشِّراء، زادت احتماليّة إنفاقهم. اِبحث عن طرق لتقليل المشاكل التي يواجهها المستخدم (User friction).

عرض الأسعار

فيما يتعلّق بمعامل المصداقيّة، هذا العامل صعب. خُذها كقاعدة عامّة، يريد الناس معرفة تكلفة منتجك أو خدمتك.

بالنسبة إلى معظم العملاء، فإنَّ قيمة ما سيحصلون عليه وتصُّورهم للسعر هو بأهميّة السعر نفسه، إن لم يكن أكثر.

ضمانات المشاركة

هذه الضمانات تخلق معايير واضحة عليك اِتّباعها. يشعر العملاء براحة البال عندما يعلمون أنّك على اِستعداد للدعم وتحمُّل مسؤولية منتجاتك وخدماتك. عندها تحصل على المزيد من الأعمال لأنَّ العملاء يشعرون بمزيد من الثقة بشأن التعامل معك.